مجتمع الصحة

كيف أرجّع بطني كما كان قبل العمليّة القيصريّة؟

صحه نيوز- تعتبر القيصريّة من العمليات الكبيرة التي تحتاج إلى وقتٍ للشفاء ولا تستطيع الأم الحراك خلال الأسابيع الأولى، لذلك لا يُنصح بممارسة أي من التمارين الشاقّة والمتعبة إلاّ بعد مرور شهرين على الولادة للحفاظ على صحّة وسلامة الأم. يمكنكِ التخلّص من البطن بعد هذه الفترة كما يلي:

المشي بشكل صحيّ وسليم بعد مرور يومٍ واحد على الولادة: يكون الظهر مستقيماً ومشدوداً للمحافظة على شكل البطن، مع تجنّب الإرتخاء حتّى لو كان هذا الأمر يريحك، لأنّ معظم الأمهات يشعرن ببعض الخوف من الاستقامة والمشي بشكلٍ صحيح.
اعتمدي هذه الطريقة في المستشفى أو المنزل فقط، ليأخذ الجسم الوضعية الصحيحة لالتئام الجروح. تناول عصير التفاح الطبيعيّ بشكل مستمرّ: لتجنّب تجمّع الغازات في البطن وزيادة الانتفاخات، كما يعمل أيضاً على تخليص الجسم من الدهون المتراكمة.
التمارين الخاصّة بالبطن: تكون تحت إشراف المختصّين لتجنّب الإصابة والتعب أثناء الرياضة، من خلال اعتماد تمرين المعدة الثلاثيّ المُتمثل بالاستلقاء على الأرض بشكلٍ مستقيم مع تثبيت القدمين بشكل جيد ومرن، ثم الارتفاع بشكل تدريجيّ ومستقيم والعودة لوضعية الاستقامة على الأرض.
الخطوة الثانية هي الارتفاع عن الأرض باتجاه جانبي للبطن مع رفع القدم للصدر، ويتمّ عمل التمرين على الجهة اليمنى واليسرى بنفس الطريقة.
هذه التمارين تشدّ البطن بشكل جيّد وملحوظ وتقوّي العضلات الثمانية المسؤولة عن هذه الترهّلات.
الإكثار من الأغذية الصحية المكوّنة من الخضار الطازجة والقليلة الدسم: إضافةً إلى الإكثار من شرب الماء، والمشي لمسافات أطول مع شدّ البطن للداخل كلّما شعرتِ بتحسّن في منطقة العمليّة.

تعليقاتكم