اوبتكوس

ما هو سبب اصفرار بياض العين

غالباً ما يعود سبب تغيّر لون بياض العين من الأبيض إلى الأصفر لتراكم مادّة البيليروبين في الدّم، وهي عبارة عن صبغة ذات لون أصفر ينتجها الجسم بسبب انهيار خلايا الدّم الحمراء القديمة، وهنالك نوعين من الاصفرار الأول اصفرار طبيعي عادي، والثاني هو عبارة عن أعراض لإصابة الشخص بأمراض أخرى كأمراض الكبد أو البنكرياس أو المرارة، لذا وفي حالة حدوث الاصفرار يجب مراجعة الطبيب لإجراء فحص للعيون والكبد من أجل التّعرّف على السبب الرئيسي والمؤدّي إلى حدوث اليرقان.

اصفرار بياض العين عند الأطفال
حدوث اصفرار في بياض العين عند الطفل المولود هو أمر طبيعي لا خوف منه والذي يسمّى باليرقان عند حديثي الولادة، وهذه الإصابة بالاصفرار تعد من الأمور التي لا تتطلّب تلك العناية الكبيرة، مع ضرورة الحرص على إجراء فحص الدّم للمولود المصاب من أجل معرفة نسبة اليرقان والقدرة على السيطرة عليه، كما ويجب منح الطفل العناية الصحيّة اللازمة لأنّه في حالة ارتفاع البيليروبين عند حديثي الولادة يمكن أن يسبب التّلف والشلل الدماغي مما يّعرّض حياة الطفل للخطر ويُسبّب مشاكل في النمو ويجعل الطفل غير قادراً على تناول الحليب، بالإضافة إلى إمكانيّة ظهور اللون الأصفر الشديد وحركات غريبة للعينين. عند الإصابة بالصفراء الفسيولوجية تظهر أعراضها في اليوم الثاني أو الثالث بعد الولادة، وذلك بسبب عوامل موجودة في حليب الأم ولأنّ كبد الطفل لا يكون حينها قادراً على التعامل مع البليروبين.

أسباب الإصابة باصفرار بياض العين
1- الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي الذي يقسم إلى ثلاثة أنواع هي (A, B,C,D,E).
2- الإسراف في تعاطي الكحول. الإصابة بالكبد الدهني غير الكحولي خاصة عند الشخص الذي يعاني من السمنة.
3- الإصابة بسرطانات في الكبد. انسداد القناة الصفراوية لدى الشخص المصاب، بسبب وجود حصى في المرارة أو التهابات وأورام في المرارة.
4- الإصابة بسرطان البنكرياس أو وجود خلل في قناة البنكرياس.
5- ضعف في إفراز البيليروبين.
6- الإصابة بفقر الدم. تناول المخدرات.
7- حدوث ردة فعل تعارضي عند نقل الدم.

الطرق الطبيعيّة للتخلُّص من اصفرار بياض العين
1- لماء الورد فوائد كثيرة للبشرة وتبيضها، إلى مفعول ماء الزهر في تبييض العين وإزالة الاصفرار واليرقان منها عن طريق إضافة ملعقة كبيرة من ماء الورد مع الماء صباحاً وبشكل يومي، يساعد في الحصول على نتائج مذهلة للعين والبشرة.
2- تغيير النمط الغذائي المُتّبع يؤثر بدوره على صحّة العينين خاصة إذا كان مليئاً بالدهون والأطعمة غير صحيّة، لذلك يجب الابتعاد عن الوجبات السريعة وغير الصحيّة واستبدالها بالخضراوات الطازجة النيئة مثل الجزر والفواكه الطازجة أيضاً.

تعليقاتكم